Bienvenue cher visiteur
Veuillez vous inscrire ou vous connecter

  Nom d’utilisateur:   Mot de passe:   
Index  FAQ  Rechercher  Membres  Groupes  Profil  S’enregistrer
 Se connecter pour vérifier ses messages privés
  خيرات شهود الفجـر
Sauter vers:    
  Poster un nouveau sujet   Répondre au sujet medmatiq Index du Forum » Diverstyle » Islam     
Auteur Message
Peace
Bronz
Bronz

Hors ligne

Inscrit le: 28 Aoû 2008
Messages: 114
Localisation: Fès
Féminin
Point(s): 23
Moyenne de points: 0,20
MessagePosté le: Dim 16 Nov - 07:11 (2008) Répondre en citant

خيرات شهود الفجـر  
  
إن كانت عبوديات الدنيا شرطها أن يلغي المستعبد عقله وكيانه، فإن الله سبحانه وتعالى استدعى لعبادته عقولنا قبل جوارحنا واشترط حضورالعقل وشهوده عند الاستجابة إليه، وكان التكليف للعقل أولا، كان العقل أول من كلف ليدرك الخير من وراء كل تكليف.


نستحضر هذه النعمة من المنعم سبحانه، ونحن نتحدث عن شهود الفجر، فكثيرنا يصلي ركعتي الفجر لكن قليل هم من يشهدوا خيرات وبركات الفجر، لأن الفرق كبير بين الاستيقاظ للشهود الذي يستدعي اليقظة والنية، والاستيقاظ لصلاة ركعتي الفجر. نسأل الله عز وجل أن ينعم علينا بلذة شهود الخير الذي وراء كل تكليف حتى لا يثقل كما ثقل على المنافقين لأنهم حرموا خيره فأثقلهم واجبه، يقول رسول الله عليه الصلاة والسلام:'' ليس صلاة أثقل على المنافقين من صلاة العشاء والفجر ولو يعلمون ما فيهما لأتوهما حبوا'' رواه الشيخان

ومشروع المؤمن أن يدرك الخير من وراء تكليف مولاه له ''لو يعلمون ما فيهما لأتوهما حبوا''، حتى يقرالله عينه ببذله، ليصبح المبتغى لا فقط أداء الواجب ولكن أن يأتي الواجب وصدره منشرح ونفسه مقبلة، أن يأتي الواجب وقد ذاق لذة الاستجابة.


شهود الفجر استقبال لأمانة الحياة


استقبل المؤمن الحياة من الله عز وجل أمانة ، وعادة المرء أنه لا يلتفت إلى أماناته ويتفقدها، إلا إذا حان موعد ردها لصاحبها، والله عز وجل يسحب منا أمانة العمر يوما بعد يوم، و العباد يسلمون أماناتهم في غفلة..وهو سبحانه رحمة منه يريد عبده أن يشهد التسليم كما يريده أن يشهد الاستلام.'' أقم الصلاة لدلوك الشمس إلى غسق الليل وقرآن الفجر إن قرآن الفجر كان مشهودا'' (الإسراء)


دعوة لتشهد التسليم مع إدبار كل نهار خاشعا خشوعا يضمن للقلب يقظته ليستغفر ويتوب وهو يسلم - '' اللهم هذا إقبال ليلك وإدبار نهارك وأصوات دعاتك وحضور صلواتك فاغفر لي''.وخشوعا يضمن للقلب يقظته وهو يستلم تائبا عازما على الخير، فالمؤمن يستيقظ للفجر وكله يقظة أنه استلم الحياة من جديد '' الحمد لله الذي رد إلي روحي وعافاني في جسدي وأذن لي بذكره''، '' الحمد لله الذي أحيانا بعد ما أماتنا وإليه النشور''، فيستشعر أمانة الحياة، ووسط سكون الفجر يستشعر أمانة هذا الكون العظيم الذي سخر لحياته، وللداعية فيه إحساس بأمانة الاصطفاء، وبمعاني الإمامة حين يشهد فجره صانعا لأجوائه الخاصة، وهو يستلم حركيته منه في واقع السكون والهدوء، ويقظته في واقع النوم، ذلك إحساس يعمق فيه مرابطته على الحركة بالخير مهما سكن الواقع وجمد.


شهود الفجر تجديد الاستجابة


حين تشهد فجرك تجدد استجابتك لنداء القومة'' يا أيها المدثر قم فأنذر..''، قومة يومية من الدثار تبني فيك القوة لقومة تحررك من كل الأغطية مهما اختلفت أنسجتها وتعددت ألوانها. هو ذاك فعل المؤمن اليقظ يصاحبه العقل ليبني فيه منهجا وسلوكا، فالفجرأكبر من استيقاظ لواجب من وراء تركه العقاب، الفجر نعمة من لم يشهدها لم ينعم بخيرها.




شهود الفجر تحرير للإرادة


فالمؤمن يحقق نصره على إبليس مع كل فجر، عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:'' يعقد الشيطان على قافية رأس أحدكم إذا هو نام ثلاث عقد: يضرب كل عقدة: عليك ليل طويل فارقد، فإن استيقظ فذكر الله انحلت عقدة، فإن توضأ انحلت عقدة، فإن صلى انحلت عقدة، فأصبح نشيطا طيب النفس، وإلا أصبح خبيث النفس كسلان'' رواه البخاري فمع كل استيقاظ وذكر انتصار، ومع كل وضوء انتصار، ومع كل صلاة انتصار، كل العقد تحل عقدة عقدة، ومع كل عقدة إرادة وجهد، يتعلم المؤمن كيف يحل عقد إبليس التي تعترضه عند فجره وعند تزوده وعند جهاده وعند إدارته لأعماله... يقظة وذكرى...تطهر وتزكية...فعل يقطع حبل التردد ويشق للعمل طريقه.


شاهد الفجر في كنف الله وحفظه ورعايته



الدليل إليه حديث رسول الله '' من صلى الصبح فهو في ذمة الله، فانظر يا ابن آدم لا يطلبنك من ذمته بشيء فإن من يطلبه من ذمته بشيء يدركه، ثم يكبه على وجهه في نار جهنم'' رواه مسلم


بأن يدخل المؤمن على الفجر مدخل الذي يطلب أن يكون في ذمة الله بنفسه وماله وعرضه، وما أحوج الداعية أن يكون في ذمة الله فيأتي فجره بنية الاحتماء في كنف الله، ما أحوجه إلى أن يصبح وإيمانه في ذمة الله، وفكره في ذمة الله، وجهده وجهاده في ذمة الله، وأخلاقه في ذمة الله..


ما أحوج الداعية أن ترعاه عين الله، فيحفظ الله عز وجل فيه القوة والقدرة والطاقة والعطاء، ويحفظ فيه الرشد والحكمة وهو يخطط ويبرمج ويدير ويدبر....ليكون الدعاء منا عند شهود الفجر أن يقبلنا الله في ذمته.





شهود الفجر بركة


هديه صلى الله عليه وسلم '' اللهم بارك لأمتي في بكورها''، يبشر بأن المستيقظ للفجر طالب للبركة من الله، بركة يبارك الله بها عمره وسعيه وكسبه وعطاءه، وحتى ننال البركة يجب أن نأتي بأعمالنا في وقت البركة ونستثمر بكور الأوقات وبكور الأعمار وبكور الأعمال...



شهود الفجر شهود للرزق والنعم

يقول ابن القيم رحمه الله :'' نومة الصبح تمنع الرزق لأنه وقت تقسم فيه الأرزاق''، فالذي يشهد الفجر ينتظررزقه، والذي ينتظر له مطالب وله دعاء، ورزق المؤمن عامة والداعية خصوصا رزق واسع، من يشهد فجره ويدعو رزق الدنيا والآخرة، ورزق العلم ورزق الجهاد، ورزق الدعوة فهي أرزاق توزع ومن يشهد يطلب نصيبه. والشاهد شاكر حين يكون في الموعد مع الرزاق الذي يكرمه بالزيادة: ''وإذ تأذن ربكم لئن شكرتم لأزيدنكم ولئن كفرتم إن عذابي لشديد'' (إبراهيم 7).




شهود الفجر حركة النوروسط الظلام



وطوبى لمن يمشي في الدنيا بنوره وسط الظلام، فالجزاء بشرى بالنورالتام يوم القيامة ، '' بشر المشاءين في الظلم إلى المساجد بالنور التام يوم القيامة '' رواه ابن ماجة ، وللمشي في الظلم إرادته وعزائمه وصدقه وأخلاقه، والفجر مدرسة فمن صنع فيه الفجر المشي بالنورلن يشترط لمشيه الأنوار بل أوجدها وأمَّ الناس بها يهديهم إلى طريق الحق والصواب. وللفجر كما لكل التكاليف نعم كثيرة وخيرات وفيرة لابد أن يطالها العقل والشهود.


نسأل الله العلي الكريم أن ينعم علينا بالفقه والحكمة لندرك نعمه ونفقه تكاليفه ويصلنا الخير كل الخير من وراء عبادته وألا نحرم لذة عبادته في الدنيا والآخرة .
 
 
  
مقتطف من جريدة التجديد المغربية  
غيثة برشيدا  

_________________


Publicité





MessagePosté le: Dim 16 Nov - 07:11 (2008)

PublicitéSupprimer les publicités ?
Sage
Diamond
Diamond

Hors ligne

Inscrit le: 22 Aoû 2007
Messages: 1 380
Masculin
Point(s): 443
Moyenne de points: 0,32
MessagePosté le: Dim 16 Nov - 13:12 (2008) Répondre en citant

jazaki allaho khayrane allahoma j3alna mina ladina yachhadouna salata lfajr

_________________
Il faut que le disciple de la sagesse ait le coeur grand et courageux


Peace
Bronz
Bronz

Hors ligne

Inscrit le: 28 Aoû 2008
Messages: 114
Localisation: Fès
Féminin
Point(s): 23
Moyenne de points: 0,20
MessagePosté le: Dim 16 Nov - 15:56 (2008) Répondre en citant

آمين
و أنت من أهل الجزآء
 

_________________


Contenu Sponsorisé





MessagePosté le: Aujourd’hui à 17:56 (2016)

Montrer les messages depuis:   
  Poster un nouveau sujet   Répondre au sujet medmatiq Index du Forum » Diverstyle » Islam     

    

  
 

Portail | Index | creer un forum | Forum gratuit d’entraide | Annuaire des forums gratuits | Signaler une violation | Conditions générales d'utilisation



Medmatiq © 2007
Forums amis : MedMar- carrefour-dentaire
skin developed by: John Olson
Powered by phpBB © 2001, 2005 phpBB Group
Traduction par : phpBB-fr.com